الصداع النصفي.. عوامل يجب تجنبها وكيفية علاجه!

    شاطر
    avatar
    Dr.Jameel

    V.I.P
    V.I.P


    ذكر الثور
    عدد المشاركات : 8828
    العمر : 29
    الإقامة : بقلب الفرات - دير الزور
    السنة : السادسة
    شعارك : : لعله من عجائب الحياة، إنك إذا رفضت كل ما هو دون مستوى القمة، فإنك دائما تصل إليها ...
    نقاط : 10641
    تقييم الأعضاء : 72

    الصداع النصفي.. عوامل يجب تجنبها وكيفية علاجه!

    مُساهمة من طرف Dr.Jameel في 2/11/2008, 06:20

    بالرغم من عدم وجود أسباب محددة لظهور الصداع النصفي، لكن يرى الباحثون أن هناك بعض العوامل التي قد تساعد على ظهوره، وهذه العوامل تختلف من شخص لآخر. كثير من هذه العوامل المذكورة يمكن تجنبها للسيطرة على الصداع النصفي.

    عوامل يجب تجنبها:

    1- وتتضمن أنواع الأطعمة التي قد تساعد على ظهور الصداع النصفي: الجبن القديمة، النبيذ الأحمر، المواد المضافة إلي الطعام مثل حامض النتريك (الملح)، وقلة مستوي الكافيين المعتاد علىها.

    2- هناك بعض العوامل المحتملة أيضاً مثل عدم تناول وجبة أساسية أثناء اليوم، النوم في أوقات متأخرة ليلاً أو عدم النوم لفترة كافية، الإرهاق أو زيادة التمارين الرياضية.

    3- تحديد أسباب ظهور الصداع النصفي ومحاولة تجنبها، هي الجانب الأساسي في السيطرة على الصداع والوقاية منه.

    4- ولكن قد يحتاج بعض الأشخاص إلى علاج دوائي أو بعض العلاجات الأخرى لهذه الحالة.

    علاج الصداع النصفى:

    1- تجنب الأسباب التي تساعد على ظهور الصداع النصفي من العوامل الأساسية لتجنب الإصابة:

    2- وتتضمن هذه الأسباب كما ذكرنا من قبل: الطعام، بعض المشروبات، الأنشطة وبعض أنواع السلوك العام. وتتطلب هذه العوامل القيام بتغيير في نظام الحياة مثل تجنب بعض أنواع المأكولات: الشيكولاته.

    3- تجنب هذه العوامل في بعض الأحيان لا يكون لها تأثير كبير على الشخص في منع الإصابة بالصداع، فيكون العلاج الدوائي مطلوب لهذا الشخص في مثل هذه الحالة.

    4- يتطلب العلاج الناجح للصداع النصفي والأنواع الأخرى من الصداع وجود اتصال مستمر بين المريض والطبيب لمواصلة العلاج.





    5- يبدأ العلاج المبدئي للصداع النصفي عن طريق أنواع المسكنات العادية والمتوفرة في الصيدليات مثل الأسبرين والأنواع الأخرى. هذه الأنواع هي مسكنات بسيطة لأنها تحتوي على مكونات أولية وذلك بخلاف بعض المسكنات الأخرى والأشد تأثيراً والتي تحتوي على مزيد من المكونات. قد تكون لها بعض الآثار الجانبية عند بعض الأشخاص مثل مشاكل المعدة خاصة في حالة تكرار المسكن أكثر من مرة في اليوم.

    6- عندما تكون هذه المسكنات عديمة الفائدة وليس لها تأثير فعال على الألم، فيأتي دور العقاقير الأخرى التي يصفها الطبيب. هناك نوعان من أنواع علاج الصداع النصفي ، نوع يقوم بإيقاف تأثير الصداع النصفي بمجرد بدايته وهذه الأنواع توصف غالباً للأشخاص الذين يصابوا بالصداع بشكل غير دوري أو إذا كانت الأعراض بسيطة حيث تقوم بقبض الأوعية الدموية. لا يتم وصف هذه الأنواع لمرضى القلب، أو السيدات الحوامل.

    أما النوع الثاني من العلاج الدوائي فهو يقوم بمنع ظهور الصداع النصفي.ويوصف هذا النوع من العلاج للأشخاص الذين يصابوا بالصداع النصفي بشكل دوري ومتكرر، أو عندما يكون تأثيره كبير على الشخص لدرجة تتعارض مع قيامه بالأنشطة اليومية في حياته.

    7- هناك بعض الإجراءات الوقائية الأخرى التي يمكن أن يصفها لك الطبيب لتجنب ظهور الصداع، وذلك للتحكم في الشد العصبي وتدفق الدم في الجسم.
    avatar
    SATOF

    عضو منورنا
    عضو منورنا


    ذكر القوس
    عدد المشاركات : 22
    العمر : 27
    شعارك : : كلما كبر الإنسان تكالبت عليه الهموم و المتاعب.
    نقاط : 0
    تقييم الأعضاء : 0

    رد: الصداع النصفي.. عوامل يجب تجنبها وكيفية علاجه!

    مُساهمة من طرف SATOF في 4/11/2008, 01:56

    شكرا يااخوي جميل والله مواضيعك جدا مفيدة

      الوقت/التاريخ الآن هو 24/11/2017, 11:49